بالفيديو: مشاجرة بالسكاكين في البرلمان التونسي..!
حراكيش
|
اخبار الاردن
|
اخبار الكويت
|
العالم من حولنا
|
مال و اعمال
|
رياضة
|
الفن و اهله
|
شباب و جامعات
|
بانوراما
|
حوادث
اخبار اليوم 2016/07/28 آل السفاريني يهنئون ابنهم بهاء بالمولودة النشمية "جود" الملك يغادر إلى السعودية شجار بين مهندسي وصيادلة الكرك على غرفتين.. الفيصلي يتأهل الى الدور الثاني في "الاتحاد الاسيوي" "الداخلية" تنفي وجود عملية لسحب للأرقام الوطنية الطراونة: النواب لم "يسلق" التعديلات الدستورية منع "Mary Queen" من دخول العقبة بسبب "فيروس" الأمم المتحدة: الوضع الإنساني في داريا السورية "سيء للغاية" إربد: خلاف ينتهي بطعن شاب في عنقه لا صحة لإشاعة استشهاد فرد من قوة "عملية إربد" تغريدات خوري "المزعجة" وزراء الداخلية العرب: حزب الله جماعة إرهابية الملك يشارك بتشييع الشهيد الزيود..صور الملكة رانيا: الشهيد الزيود فقد روحه دفاعا عن الأردن صحافي ألماني في حوار مع الأسد: هل تستطيع النوم ليلاً؟
العالم من حولنا
   2012-07-31         11:37:19
طباعة ارسال RSS
بالفيديو: مشاجرة بالسكاكين في البرلمان التونسي..!
zoommore
zoomless

 

الحرية نيوز-أثناء الجلسة العامة التي عقدها اليوم المجلس الوطني التأسيسي، وخصصت للنظر في مشروع قانون الهيئة الوقتية المستقلة للقضاء العدلي، حصلت "مناوشات" بين النائب إبراهيم القصاص وزميل له، وقد تطورت إلى حد محاولة القصاص الاعتداء على زميله، بل إنه أشهر في وجهه "سكينا"، وهو ما نفاه النائب وقال "إنه رفع قلما لا سكيناً".

وخلفت هذه الحادثة مشهدا غلبت عليه كل مظاهر الفوضى والارتباك داخل قاعة الجلسات، ما دفع نائبة رئيس المجلس إلى رفعها. وبعد استئنافها أخذ القصاص الكلمة وقدم اعتذاراته للنواب، ونفى أن يكون قد حمل "سكينا"، وهو ما أكده العديد من النواب.

وقد عرف النائب القصاص "بمشاكساته" داخل المجلس، من خلال مداخلات فيها الكثير من الارتجال في الخطاب بعيدا عن البروتوكولات المتعارف عليها، ما جعله يتحول الى "ظاهرة إعلامية" بامتياز.

ويرى البعض من داخل وخارج المجلس أن ما يأتيه النائب القصاص "لا يليق بسمعة المجلس ومهامه". في حين يرى آخرون أن تصرفات الرجل "عفوية" مثل شخصيته.

ابراهيم القصاص، نائب عن محافظة تطاوين جنوب تونس، وهي منطقة صحراوية، وكان يشغل سائق سيارة أجرة قبل فوزه بمقعد في التأسيسي عن قائمة العريضة الشعبية.

وعرف بعض النواب في المجلس التأسيسي التونسي، بإحداث "جدل وتشويش" أثناء مناقشة مشاريع القوانين، في تعبير منهم عن نقدهم للحكومة، الأمر الذي أثر على صورة المجلس التأسيسي لدى الرأي العام التونسي، ما جعل البعض يصفه بمجلس "المشاغبين" قياسا على مسرحية عادل إمام "مدرسة المشاغبين".

 

الاسم الكامل:
البريد الالكتروني:
التعليق
اخبار ذات علاقة
الأمم المتحدة: الوضع الإنساني في داريا السورية "سيء للغاية"
وزراء الداخلية العرب: حزب الله جماعة إرهابية
دول الخليج تقرر اعتبار حزب الله "إرهابيا"
واشنطن تحذر: انهيار سد الموصل سيطلق تسونامي مدمرًا
Developed By 3W Maker