بالفيديو: مشاجرة بالسكاكين في البرلمان التونسي..!
حراكيش
|
اخبار الاردن
|
اخبار الكويت
|
العالم من حولنا
|
مال و اعمال
|
رياضة
|
الفن و اهله
|
شباب و جامعات
|
بانوراما
|
حوادث
اخبار اليوم 2014/04/19 عشريني يقضي بصعقة كهربائية في إربد تخفيض ضريبة مبيعات شركات التمويل إلى 8% استئناف ضخ الغاز المصري إلى الأردن حراك لواء فقوع يطالب بإصلاحات اقتصادية شاملة وفيات الجمعة 2014-04-18 فتح تحقيق بعد شجّ عضو الهيئة رأس فتاة‎ صور: إيرانية تصفع قاتل ابنها وتعفو عنه لحظة إعدامه إنهاء تدريبات سعودية فرنسية مشتركة في قاعدة نانسي كاميرا حديثة تساعد المكفوفين على الرؤية نانسي عجرم: زوجي قال لي "بدي أعملك بياعة بطيخ عن جد" طبيبة تقتل 300 مريض لاخلاء جناح العناية المركزة يمني قتل ابنه بطريقة وحشية لانه تغيب عن المدرسة امير سعودي يشترى سيارة مرسيدس مغلفة بالذهب راغب علامة: نانسي رقيقة وحسن محترم والسلبية كانت "من الكرسي الرابع" لندن.. حلاق يثير غضب كوريا الشمالية
العالم من حولنا
   2012-07-31         11:37:19
طباعة ارسال RSS
بالفيديو: مشاجرة بالسكاكين في البرلمان التونسي..!
zoommore
zoomless

 

الحرية نيوز-أثناء الجلسة العامة التي عقدها اليوم المجلس الوطني التأسيسي، وخصصت للنظر في مشروع قانون الهيئة الوقتية المستقلة للقضاء العدلي، حصلت "مناوشات" بين النائب إبراهيم القصاص وزميل له، وقد تطورت إلى حد محاولة القصاص الاعتداء على زميله، بل إنه أشهر في وجهه "سكينا"، وهو ما نفاه النائب وقال "إنه رفع قلما لا سكيناً".

وخلفت هذه الحادثة مشهدا غلبت عليه كل مظاهر الفوضى والارتباك داخل قاعة الجلسات، ما دفع نائبة رئيس المجلس إلى رفعها. وبعد استئنافها أخذ القصاص الكلمة وقدم اعتذاراته للنواب، ونفى أن يكون قد حمل "سكينا"، وهو ما أكده العديد من النواب.

وقد عرف النائب القصاص "بمشاكساته" داخل المجلس، من خلال مداخلات فيها الكثير من الارتجال في الخطاب بعيدا عن البروتوكولات المتعارف عليها، ما جعله يتحول الى "ظاهرة إعلامية" بامتياز.

ويرى البعض من داخل وخارج المجلس أن ما يأتيه النائب القصاص "لا يليق بسمعة المجلس ومهامه". في حين يرى آخرون أن تصرفات الرجل "عفوية" مثل شخصيته.

ابراهيم القصاص، نائب عن محافظة تطاوين جنوب تونس، وهي منطقة صحراوية، وكان يشغل سائق سيارة أجرة قبل فوزه بمقعد في التأسيسي عن قائمة العريضة الشعبية.

وعرف بعض النواب في المجلس التأسيسي التونسي، بإحداث "جدل وتشويش" أثناء مناقشة مشاريع القوانين، في تعبير منهم عن نقدهم للحكومة، الأمر الذي أثر على صورة المجلس التأسيسي لدى الرأي العام التونسي، ما جعل البعض يصفه بمجلس "المشاغبين" قياسا على مسرحية عادل إمام "مدرسة المشاغبين".

 

الاسم الكامل:
البريد الالكتروني:
التعليق
اخبار ذات علاقة
فتح تحقيق بعد شجّ عضو الهيئة رأس فتاة‎
إنهاء تدريبات سعودية فرنسية مشتركة في قاعدة نانسي
نيويورك.. إلغاء برنامج لمراقبة المسلمين
مقتل اثنين وفقدان مائة إثر غرق عبارة كورية
Developed By 3W Maker